روائع مختارة | روضة الدعاة | أدب وثقافة وإبداع | إبتكار مصرى يحصل على 6 براءات إختراع دولية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > روضة الدعاة > أدب وثقافة وإبداع > إبتكار مصرى يحصل على 6 براءات إختراع دولية


  إبتكار مصرى يحصل على 6 براءات إختراع دولية
     عدد مرات المشاهدة: 996        عدد مرات الإرسال: 0

* مطياف ضوئى دقيق لقياس عوادم السيارات وتحليل مكونات الغذاء والدواء

فاز فريق بحثى مصرى بقيادة د. هشام هدارة أستاذ الإلكترونيات والإتصالات الكهربائية بجامعة عين شمس بجائزة الإبتكار من الجمعية الدولية للبصريات والإلكترونيات الضوئية عن إبتكارهم لأحدث مطياف ضوئى على مستوى العالم، وهو جهاز لتحليل الضوء المنعكس من أى مادة للتعرف على مكوناتها.

ويقول د. هشام إن المطياف جهاز متعارف عليه منذ سنوات عديد إلا أنه يعيبه كبر الحجم وإرتفاع سعره الذى يصل لعشرات الألوف من الدولارات، كما يستهلك كمية كبيرة من الكهرباء ويستخدم فى الأبحاث العلمية.

أما الإبتكار الجديد فقد تغلب على تلك المشكلات ليكون الأصغر حجما والأخف وزنا على مستوى العالم، ولقد جاءت فكرة الإبتكار منذ 10 سنوات، وبالتحديد بعد ظهور تكنولوجيا الأنظمة الدقيقة -mems- التى تعتمد على تصنيع دوائر الكترونية مساحتها واحد على ألف من المليمتر -المايكرومتر- توضع على شرائح من السليكون، ويتم تجهيزها لتقوم بوظائف ميكانيكية وليست مجرد إشارات كهربية تستخدم فى إرسال المعلومات، وهو ما قمنا بتطبيقه على المطياف الذى أنتجناه، فالمطياف التقليدى عبارة عن مجموعة من المرايا والعدسات الكبيرة يتم التحكم فيها من خلال محركات تستخدم لتحليل الأطياف المنعكسة، ولكننا إستطعنا باستخدام تقنية mems-- تكوين هذه المرايا والعدسات وطباعتها على شريحة السليكون وتحريكها لتقوم بعملية تحليل الضوء بنفس كفاءة المطياف الضخم.

ويشير إلى أن للإبتكار الجديد تطبيقات متعددة خاصة فى مجال البيئة مثل رصد نسب تلوث الهواء والمياه، كما يستخدم فى الحروب البيولوجية لمعرفة إحتمالية وجود غازات سامة وفى مجال الأدوية لمعرفة المكونات الكيميائية للعقاقير والمستحضرات الطبية وفى مجال الأغذية لمعرفة صلاحية الأطعمة وجودتها.

ويقول د. بسام السعدنى أستاذ الضوئيات الدقيقة وعضو الفريق البحثى إن المطياف يتكامل مع تطبيق هام يسمى Lab on Chip -معمل على شريحة-، وهو عبارة عن شرائح صغيرة يمكنها فصل الدم إلى مكونات مختلفة، وبذلك يمكن لأى شخص عمل صورة كاملة للدم بنفسه دون الحاجة إلى الذهاب لمعمل التحاليل.

كما يمتاز المطياف بالدقة وصغر الحجم وتوفيره للطاقة مقارنة بالمطياف التقليدى بل يمكن تشغيله من خلال بطارية صغيرة أو بواسطة وصلة usb.

ومن التطبيقات الأخرى للإبتكار قياس نسبة العوادم فى السيارات وذلك بعد أن أصبح خفيف الوزن سهل الحمل، كما يمكن وضعه فى هواتف المحمول لقياس نسبة السكر فى الدم. ويشير د.باسم إلى أنهم حصلوا على 6 براءات إختراع دولية من أمريكا واليابان عن إبتكارهم، كما إتفقت إحدى الشركات الأمريكية مع الفريق البحثى على إستخدام المطياف الجديد لقياس جودة الحبوب ونسب الرطوبة بصوامع التخزين.

ومن المتوقع أن يسهم الإبتكار فى دعم العديد من الصناعات حيث يشير الفريق البحثى إلى أن السوق التى تعتمد على تطبيقات المطياف الضوئى تبلغ 10مليارات دولار على مستوى العالم.

الكاتب: عمرو جمال.

المصدر: جريدة الإهرام اليومي.