روائع مختارة | قطوف إيمانية | أخلاق وآداب | مكروهات ذوقيّة

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > قطوف إيمانية > أخلاق وآداب > مكروهات ذوقيّة


  مكروهات ذوقيّة
     عدد مرات المشاهدة: 1659        عدد مرات الإرسال: 0

1- يكره للمرء أن يقص أظفاره أمام أيّ إنسان حتى ولو كانت زوجته، لأنّ هذا الأمر مقزز للنفس.

2- يكره للمرء أن يمد رجليه أمام إخوانه، أو يضع رجلاً فوق رجل، ويتجه بأسفل حذائه إلى وجوه الآخرين لما فيها من قلة الأدب والإحترام.

3- يكره للمرء أن يتجاهل إخوانه أثناء الحديث، ويقطع على كل متكلم حديثه.

4- يكره للمرء أن يتجاوز الشخص الذي عرّفه على بعض الأشخاص الآخرين، فيتجاهله ويتنكر له كأن يدعوهم ولا يدعوه.

5- يكره للمرء أن يكون كثير التشكّي، يشكو حاله وقلة ماله أمام الناس لأن ذلك يدل على ضعف الحيلة وقلة العمل.

6- يكره للمرء أن يكون ثرثاراً متشدقا كثير الكلام، فإنّ من كثر كلامه كثر سقطه.

7- يكره للمرء أن ينتف شعر إبطه أمام الناس، وإن كان نتف شعر الإبط سنّة إلا أنّه يفعله في معزل عن الناس لأنّ ذلك مقزز للنفس.

8- يكره للمرء أن يلبس لباس الشتاء في الصيف ولباس الصيف في الشتاء، لأنّ ذلك من الحمق ما لم يكن فقيراً ليس عنده بديل.

9- يكره للمرء أن يتدخل في خصوصيّات من حوله كأن يطلب من شخص أن يريه مجموعة الرسائل التي في جواله لأنّ هذا تدخل فيما لا يعنيه.

10- يكره للمرء أن يتثاءب أمام ضيوفه، لأنّه يشعرهم بالسآمة والنعاس ويستعجلهم في المغادرة، كما أنّه يعتبر من سوء الضيافة.

11- يكره للمرء أن يستعير شيئاً فيعبث به أو يتلفه ثمّ يردّه تالفاً ولا يصلحه، فإن ذلك نوع من الأمانة لابد أن تردّ.

12- كما يكره أن يستعير المرء كتاباً فيضع عليه من الإشارات والخطوط التي تشوّهه وتزعج صاحبه.

13- يكره للمرء أن يجيب كلّ الدعوات ويذهب إلى كلّ الحفلات، ثم لا يدعو من دعَوه ولا يهتم بمشاعرهم ولا يأبه لإهتمامهم به.

14- يكره للمرء أن يكثر من زيارة إخوانه ثم يعتذر عن فتح باب بيته إذا طلبوا زيارته، لأنّ ذلك يعتبر من قلة المروءة، مالم يكن له عذر مقبول طبعاً أو شرعاً.

15- يكره للرجل أن يجبر أولاده المتزوجين أن يسكنوا بقربه ويشدد على ذلك، ويضع غضبه في الكفة الأخرى من الميزان لأنّ التجاور يورث التزاحم على الحقوق، وربما أورث الوحشة وقطيعة الرحم  -إحياء علوم الدين للغزالي 216/2.

وكما قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: مروا ذوي القربات أن يتزاوروا ولا يتجاوروا   -صلة الرحم الأسباب والعلاج ص14.

الكاتب: م. عبد اللطيف البريجاوي.

المصدر: كتاب ذوقيات إسلامية.